يختلف مفهوم “العطلة” من مجتمع إلى آخر، و من طبقة اجتماعية إلى أخرى.

حيث أصبح مفهوم العطلة في المجتمعات العربية مرتبط بالكسل و الخمول، و فترة جيدة للنوم و السهر مع الأصدقاء، فأضحت نقطة سوداء في حياتنا عكس الغاية التي منحة من أجلها.

فما الفائدة من الحصول على العطلة من وقت إلى أخر؟

كيف يمكننا استثمار العطلة فيما ينفعنا ؟

 و هل العطلة مفيدة في حياتنا ؟

عطلة

مجموعتان متباينتان…

ينقسم الناس بعد العطلة إلى مجموعتين متباينتين :

  • مجموعة يطبعها النشاط والحيوية،
  • مجموعة ثانية ناقمة وساخطة على الوضعية.

فما السبب الذي يدفع الناس إلى الانتماء إلى إحدى هذه المجموعات ؟

المجموعة الأولى هي مجموعة متكاسلة لا تعمل بخطط عمل تتميز بالعشوائية، حيث قبل الدخول في العطلة قامت بتقديم وعود وخطط زائفة لنفسها، فالنفس والذات بالنسبة للإنسان بمثابة الطفل عندما تعده بشيء ولا تحققه له فإنه يشعر بحزن كبير.

مثال : الطالب الذي يحصل على عطلة حيث يكون مطالب خلالها بإنجاز مجموعة من الفرووض و الواجبات، و لكنه لا يضع برنامج يلزم نفسه بالالتزام به وتنفيذه، و يلتزم سياسة التسويف سوف أعمل… سوف أفعل…

حيث يجد في اليوم الأخير من العطلة لم ينجز أي شيء من الواجبات و لديه فقط 24 ساعة وهذه هي المهمة المستحيلة Mission Impossible.

115370

الناجح لديه خطة عمل وبرنامج، أما الفاشل فلديه تبريرات

المجموعة الثانية فهي نشيطة و مجتهدة تحب العمل وتقدسه و تعتبره من الأولويات لديها، عندما تقترب العطلة فهي تقوم بصياغة برنامجها، فتخصص وقت للعائلة والأحباب، وقت المراجعة و إنجاز الواجبات، و تعرف أن كل تأخر في إنجاز فقرة من فقرات البرنامج سيأثر سلبا على باقي فقراته.

و لا تتبع سياسة التسويف بل تعمل وفق الخطة التي وضعتها له، وتمتنع عن تقديم الوعود الزائفة لنفسها.

طرق الوصول إلى السعادة

الفرق بين الخطة و البرنامج ؟

الخطة هي النية و الإرادة التي يبديها الفرد لإنجاز أو تحقيق شيء ما وفق خطوات مدروسة، و مرتبة ترتيبا جيدا. أما البرنامج فهو تلك الخطوات التي وضعت من أجل إنجاز أو تحقيق الهدف المحدد من قبل.
مثال : الهدف تأليف كتاب
الخطة :

  1. جمع الكتب والمراجع التي تناولت موضوع الكتاب،
  2. تصنيفها حسب المجال،
  3. صياغة مسودة أولية.

البرنامج :

  1. دراسة مجموعة من الكتب،
  2. كتابة الفقرات الأساسية هي الأولى.
plan

كيف تضع خطة العمل ؟

Making a plan
  1. ضع الأهداف الأساسية أولا.
  2. قم ببرمجة هذه الأهداف وفق برنامج زمني واضح.
  3. تأكد من إنجاز الهدف خلال الفترة المخصصة له.
  4. قيم وأعط درجة تقدير لكل عمل تنجزه.
  5. لا تعطي فترة زمنية قصيرة لأهداف كبيرة.
  6. خصص فترات للتسلية والترويح عن النفس، وتعلم كيف تستثمر وقتك.

الصورة





مقالات ذات صلة :


Profile photo of المدرب رضى بوحنك
209

عن

خريج المدرسة العليا للأساتذة بالدارالبيضاء، حاصل على ماستر التدبير الرياضي وهندسة التكوين، وحاصل على ماستر في التربية والتنمية البشرية من كلية علوم التربية - جامعة محمد الخامس السويسي، مدرب ومكون رياضي في ألعاب القوى، مدرب في التنمية الذاتية، أستاذ باحث في علم الاجتماع و علم النفس.





كتابة تعليق :

xD oO ^_^ =] =) ;-( ;) :| :woot: :whistle: :sleep: :sick: :police: :p :o :ninja: :mm: :love: :lol: :kiss: :hmm: :evil: :bandit: :angel: :alien: :D :) :( 8)