هذا الموقع معروض للبيع، للتواصل المرجو الضغط هنا.

اليوم لدي موضوع، يتكرر معنا في تفاصيل حياتنا اليومية، الفشل أو عدم تحقيق هدف ما أو السقوط في وسط الطريق أثناء المسير…

قد تكون شاب ذكي لكنك حرمت دراسة الجامعة لاسبابٍ ما…

قد تكون لاعب ماهر لرياضة ما لكن فجأة توقف لاصابة تعرضت لها…

قد تكون مهندس يتقن تخصصه لكن يعني من ضعف شخصي أمام الناس…

قد تكون طفل يسخر منه الاخرون لانه لايستطيع تسلق الشجرة…

قد تحاول أن تتقن شيء يتقنه الاخرون لكن تفشل مراراً…

قد تكون… قد نكون… قد يكون… قد… قد… قد…

أقول لكم جميعا ً

الفشل ليس مصير، الفشل حالة تصيبك، تختفي تمام عندما تحاول.

السقوط ليس انهيار كامل، السقوط دفعة للأمام.

كن كلما تعرضت لفشل أو سقوط أكثر اصراراً ، بل أكثر عزما ً وانطلاقاً.

باختصار، قال جيري ريسر :

النجاح كان ومازال يُعرف بأنه قدرتك على العودة والوثبة بعد سقوطك.

شاهد معي هذا المقطع :

 

فيديو إضغط هنا للمشاهدة على اليوتيوب




مقالات ذات صلة :



331

عن

مهندس اتصالات





التعليقات :

شـكـ ـراً أخـ ـي نـصـائـ ـح قـيـمـ ـة ;)

والله كنت غائبا لفترة عن الموقع ولما عدت كان مقالك اول مقالة اقرأها والله
انسان مبدع اتطلع لقراءة كتاباتك من جديد
وان شاء الله مزيدا من النجاحات اخي العزيز

بارك الله فيك ،، شكرا لك

كتابة تعليق :

عليك أن تسجل الدخول كي تتمكن من نشر تعليقات.