ماهي الثقة بالنفس ؟

الثقة بالنفس هي إحساس الشخص بقيمة نفسه بين من حوله فيتصرف بشكل طبيعي دون قلق أو رهبة فتصرفاته هو من يحكمها وليس غيره…

واذا افتقد الانسان ثقته بنفسه فانه لن يستطيع تحقيق اي انجاز وسيكون انجازه في الحياة بلا قيمة تذكر وسيشعر ان كل الناس أهم منه وأفضل منه ولن يعيش الا في ظلال الاخرين.

1324977894q2516i-265X307

 والحديث على الثقة بالنفس سيدفعنا للحديث حول المفهوم الذاتي، المثل الاعلى، الصورة الذاتية، التقدير الذاتي والانجازات الذاتية.

المفهوم الذاتي:

كلمة تشمل ادراكك وقيمك وعاداتك ومعنى الأشياء بالنسبة لك… ومن هنا يظهر الاحتكاك في فن الاتصال.

لأن كل شخص له معنى للأشياء مختلف عن غيره… فيدافع عن رأيه، قيمه، تجاربه، لغته…

وبالطبع يجب أيستمر سعيك للتحسن والوصول للأفضل..بشرط ان يكون هذ االتحسن بمفهومك الشخصي لا بمفهوم شخص اخر.

المثل الأعلى الذاتي :

يحتوي على أربعة أجزاء:

  • الجزء الصحي،
  • الجزء الشخصي،
  • الجزء المهني،
  • الجزء المادي.
4325_1

هناك بعض الأشخاص الذين يعلمون جيدا ما يريدنه،لكنهم لا يعلمون كيف يصلون لما يريد وهذه المشكلة بثلاث نقط أساسية :

  • المقارنة : أن تقارن بينك وبين الناس.
  • النقد : عندما تنتهي من المقارنة،تبدأ في نقد الاخرين.
  • اللوم : ينتهي بك الأمر الى لوم الاخرين… لكن هذا لا يعني ان تلوم نفسك،بل حاسبها وتعلم من أخطائك ونم الجوانب الايجابية في شخصيتك.

وصحح السلبية منها.

الصورة الذاتية:

لكل انسان ثلاث عيون; عينان يرى بهما العالم الخارجي بما فيه شكله في المراة،لكنه لن يستطيع أن يرى طاقته او قلبه او كبده او ذكائه او

حبه او صبره..وهذا هو العالم الحقيقي الذي يمثل 50 بالمئة من قدراته..وعين داخلية يرى بها الصورة التي رسمها هو عن نفسه منذ فترة…

لذلك وجب عليك ان ترى نفسك بالشكل الذي يرضيك،وذلك يستلزم تغيير الصورة الذاخلية لنفسك.

téléchargement

التقدير الذاتي:

ومعناه الطريقة التي ترى بها نفسك،اي أحاسيسك وحبك ومشاعرك عن نفسك. وسيقول البعض أن حب النفس معناه الأنانية،لكن هذا مفهوم
خاطئ فحب الذات انك تقبل نفسك كما اعطاها لك الله عز وجل; لون عيونك وبشرتك وقامتك…
وعدم تقبل الذات يوصل الانسان لأمرين :

  • الأول : السلوكيات السلبية كالتدخين او مشاهدة التلفاز بكثرة أو شراء اشياء لا يحتاجها أو الاحاطة بالجنس الاخر..وكل هذه السلوكيات  لتعويض النقص وملأ الفجوة الداخلية عنده.
  • الثاني : ضعف الشخصية والخوف الاجتماعي; وهو احساس الشخص بانه أقل من الموجودين فيفضل السكوت،فلا يستطيع أن يتحدث أمام الناس مثلا أو أن يرفع يده ليتكلم في المحاضرات.

لذلك يجب أن تتقبل نفسك كما هي وتستغل وقتك جيدا ولا تهدر وقتك في كثرة النوم.

الانجازات الذاتية:

كل انسان يريد أن يكون لديه انجاز،وكل مكتئب فبسبب شعوره انه ليس لديه انجازات..ركز على أهدافك لتمنح انجازا و طاقة ذهنية وتجنب الأحاسيس السلبية واياك والفراغ…

اسأل نفسك :


ماذا تريد؟ لينتقل بك للمستقبل.
لماذا تريده؟ الأسباب التب تدفعك الى تحقيق الهدف.
متى أريده؟ضع عامل الزمن في الاعتبار.
كيف أحصل عليه؟ تعطيك الامكانيات والوسائل. وقل “انا أستطيع تحقيق الهدف” لتقوي ثقتك بنفسك.

لا تنس أن كل شخص لديه انجاز داخلي، كل انسان أعطاه الله عزوجل شيئا بداخله لو حبسه سيشعر بالتعاسة والتوتر…

ولن يشعر بالسعادة و الجمال الا اذا استغله، وسيستغله عندما يبحث عنه.

فيسيولوجية الثقة:

نجد دائما الشخص الواثق من نفسه له ضحكة ومشية وحركات تختلف عن الاخرين لأن تفكيره الداخلي يختلف عن تفكير الاخرين.

confidence

وفي الأخير عش كل لحظة كأنها اخر لحظة في حياتك، عش بالايمان وبحب الله عز وجل… عش بالأمل… عش بالحب… عش بالكفاح… وقدر قيمة الحياة.

المراجع :

  • كتاب قوة الثقة بالنفس لإبراهيم الفقي (بتصرف)